Connect with us

عربي ودولي

الهجرة الدولية: نزوح أكثر من 20 ألف نتيجة القتال منذ فبراير في مأرب باليمن

اليمن- (شينخوا)- قالت منظمة الهجرة الدولية إن معدل النزوح في مأرب اليمنية مثير للقلق، معلنة تسجيل أكثر من 20 الف نازح منذ فبراير الماضي جراء القتال المستمر في المحافظة الواقعة على بعد (170 كلم) شرق صنعاء.
وأوضحت المنظمة، في بيان، أن “فرق المنظمة سجلت نزوح أكثر من 2650 أسرة من مديرية صرواح (غربي مأرب) منذ فبراير 2021، فيما تم تسجيل نزوح 121 أسرة من المديرية ذاتها في الأسبوعين الأولين في شهر مايو الجاري”.
وأكد البيان أن “التقديرات تشير إلى نزوح حوالي 2912 أسرة (20384 فردًا) في محافظة مأرب عموما منذ فبراير الماضي.


وبحسب البيان، فإن هذه الأرقام التي تم تسجيلها بواسطة آلية الاستجابة السريعة.. في حين تشير التقارير إلى أن الأرقام قد تكون أعلى.



واعتبر البيان أن “معدل النزوح مثير للقلق، وأن الوضع الإنساني والحماية يتصاعد بشكل حلزوني ويتوقع هطول أمطار غزيرة في الأسابيع المقبلة، ومن المحتمل أن تكون أنواع الملاجئ في بعض مواقع استضافة النازحين داخليًا (غالبيتها خيام) لا تصمد أمام العواصف الشديدة”.

وتوقعت المنظمة الدولية وشركاؤها أن تؤثر الأمطار الغزيرة والفيضانات المتوقعة على 90 في المائة على الأقل من النازحين.


وأشار البيان إلى أن هناك “فجوات كبيرة في المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية.. حيث تأثر مخيم السويداء للنازحين في أبريل الماضي ودمرت العواصف الشديدة ما لا يقل عن 512 مأوى”.

وتؤوي محافظة مأرب نحو مليوني نازح، يتوزعون في نحو 180 مخيما.


وتشهد محافظة مأرب موجة عنيفة من القتال منذ فبراير الماضي، حيث يحاول الحوثيون السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط والغاز في البلاد.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *