Connect with us

عربي ودولي

افتتاح أولى مراكز التطعيم الجماعية في اليابان

طوكيو- (أ ف ب) -افتتحت اليابان، اليوم الاثنين، أولى مراكز التطعيم الجماعية ضد فيروس كورونا، من أجل تسريع حملة التلقيح التي انتقدت على بطئها الشديد قبل أقل من شهرين على انطلاق أولمبياد طوكيو في 23 تموز/يوليو.
والهدف من انشاء المركزين، في طوكيو وأوساكا (غرب)، إعطاء آلاف الجرعات من اللقاحات يومياً للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاماً، باشراف قوات الدفاع الذاتي اليابانية.
تلقى 22% فقط من سكان الأرخبيل البالغ عددهم 125 مليوناً جرعتين من اللقاح، في مقابل 40% في الولايات المتحدة و15% في فرنسا.
تزايدت الانتقادات بشدة إزاء هذا البطء، والذي يعود بجزء منه إلى القواعد الطبية الصارمة والاجراءات البيروقراطية، في حين يخضع جزء من البلاد لحالة طوارئ لمواجهة موجة رابعة من الوباء.
وساد شعور بالارتياح لدى كبار السن الذين توجهوا إلى مراكز اللقاح في طوكيو الاثنين.
وقال هيديو إيشيكيوا (73 عاماً) لوسائل الإعلام “إنه أمر رائع. يمكنني أن أجد بعض السكينة الآن” مشيراً إلى أنه كان يشعر “بالقلق والتوتر” منذ بداية الوباء.
اعتبر مونيميتسو واتانابي (71 عاماً) أن “الألعاب الأولمبية كانت لتكون أكثر سلاسة فيما لو قامت (السلطات) بذلك من قبل وأخذ 80 أو 90% من السكان اللقاح” قبل الحدث الرياضي، لافتا إلى أنه شخصياً “يشعر بالارتياح”.
ومن المقرر إعطاء حوالى 10 آلاف جرعة يومياً في مركز طوكيو و5 آلاف في أوساكا، وسيتم في هذين المركزين استخدام لقاح موديرنا الذي رخصته الحكومة اليابانية الجمعة.
لن يستخدم لقاح استرازينيكا الذي تمت الموافقة عليه كذلك الجمعة في الوقت الحالي بسبب تسجيل حالات نادرة لكنها خطرة من تجلط الدم في بلدان أخرى.
بدأت اليابان في إعطاء لقاح فايزر/بايونتيك في شباط/فبراير للعاملين في القطاع الطبي ثم للأشخاص فوق سن الخامسة والستين والذين تأمل الحكومة الانتهاء من تطعيمهم نهاية تموز/يوليو.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *