Connect with us

فلسطين

أبناء عن قبول حماس بدور للسلطة بغزة

القاهرة- (د ب أ)- قالت مصادر محلية مطلعة إن حركة حماس لم ترد أو تقرر فيما يخص الموقف الإسرائيلي بشأن تحويل أي أموال إلى قطاع غزة عبر السلطة، باعتبار أن الحركة نفسها قد تكون جزءاً من السلطة، إذا ما تشكلت حكومة وحدة وطنية كما هو مخطط له.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الإثنين عن المصادر القول إنه، “في سياق اتفاق فلسطيني داخلي وشامل، لن تمانع الحركة أن تكون السلطة عنواناً فلسطينياً ضمن آلية لإعادة إعمار القطاع”. وأكدت المصادر أن هذا الملف كان جزءاً من النقاش بين الوفد الأمني المصري وقادة حماس في قطاع غزة أمس.

ويسعى الاحتلال إلى تغيير سياسته تجاه حركة حماس في قطاع غزة بشكل كلي، بما يشمل ضرورة أن تتسلم السلطة الأموال المخصصة لإعادة إعمار قطاع غزة.

وأوضحت المصادر “أن التوجه الإسرائيلي جزء من توجه أوسع أمريكي ودولي يؤكد أن السلطة هي الجهة الشرعية التي يمكن للعالم أن يتعامل معها، ووجودها في غزة سيعطي ضمانات أكبر لهدنة طويلة”.

وبحسب المصادر فإن إعادة إعمار القطاع، مرتبط بشكل أساسي باتفاق سياسي أوسع. ولهذا الغرض يجري العمل على إطلاق عملية سلام جديدة يعود فيها الجانبان الفلسطيني والإسرائيلي إلى المفاوضات.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *