Connect with us

فلسطين

شرطة غزة: العدوان طال كافة مؤسساتنا

غزة – “القدس” دوت كوم – قال اللواء محمود صلاح مدير عام الشرطة في قطاع غزة، اليوم السبت، إن العدوان الإسرائيلي الهجمجي على القطاع طال كافة المؤسسات المدنية والأمنية والشرطية، في محاولة لكسر شكوتنا واستباحة أمننا.

وبين صلاح في مؤتمر صحفي، أن الاحتلال حاول إرباك الجبهة الداخلية وثني الأجهزة الشرطية والأمنية عن تقديم خدمتها من خلال استهدافه مقارها، مشيرًا إلى أن ذلك لم يمنع عناصر الشرطة من أداء واجبها.


ونعى صلاح 4 من عناصر الشرطة استشهدوا في العدوان الإسرائيلي، مشيرًا إلى إصابة العديد منهم خلال تأديتهم واجبهم الوطني.

وقال إن الشرطة عملت في إداراتها المتخصصة ومحافظاتها كافة في ظل حالة العدوان، وتمكنت من الوصول لأبناء شعبنا وتقديم الخدمات لهم.

وأشار مدير عام الشرطة بغزة، إلى أن إدارة هندسة المتفجرات بالشرطة تمكنت من تحييد أكثر من 295 صاروخًا وقذيفة للاحتلال سقطت على منازل المواطنين، وما زالت تعمل بمهارة واقتدار بالرغم من قلة الإمكانات واستهداف مقرها الرئيس.

وبين صلاح أن أفراد الشرطة ساهموا إلى جانب طواقم الدفاع المدني والخدمات الطبية في تقديم المساعدة الإغاثية للمواطنين، وتوفير الجو المناسب لفرق وطواقم الإنقاذ، التى عملت على حماية أرواح وممتلكات المواطنين.

وقال “عملت إدارة المباحث العامة على حفظ وتعزيز الجبهة الداخلية، وقطع الطريق أمام المتفلتين ممن تعمدوا بث الشائعات والفوضى، وتم اتخاذ المقتضى القانوني بحقهم، فيما تابعت إدارة العمليات والاتصال بالشرطة استغاثات المواطنين، وتلقت أكثر من 12 ألف اتصال استغاثة خلال العدوان، وقدمت الخدمات اللازمة لهم”.

وأضاف “قدمت شرطة المحافظات الخمس والشرطة النسائية خدماتها لأهلنا في أكثر من 60 مركزًأ لإيواء النازحين من جراء القصف الإسرائيلي، وحافظت على حالة الأمن والاستقرار ومنع التجاوزات”.

وأكد مدير عام الشرطة بغزة، إن ما دمره الاحتلال من مبانٍ ومقرات شرطية لن يثنيها عن مواصلة عملها وتقديم خدماتها للمواطنين، وأنها ستبقى الدرع الحامي لهم في كل المحطات وتحت كل الظروف.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *