Connect with us

فلسطين

استهداف للصحفيين ومقدراتهم خلال العدوان على غزة

غزة- “القدس” دوت كوم- رصدت مؤسسة “بيت الصحافة”، اليوم السبت، أبرز الانتهاكات والاعتداءات التي تعرض لها الصحفيون في قطاع غزة خلال العدوان الذي استمر 11 يومًا، في استهداف واضح لهم ولمقدراتهم.

وبحسب المؤسسة، فإن صحفياً واحداً استشهد هو المذيع في إذاعة الأقصى يوسف أبو حسين، فيما أصيب 9 آخرون بجروح متفاوتة، إضافة إلى إصابة 4 آخرين بالهلع والصدمة، ما أدى إلى نقلهم إلى المستشفيات للعلاج.

ووفقاً للمؤسسة، فإن العدوان أدى إلى تدمير كلي لـ 26 مكتبًا لمؤسسات صحفية، وإلحاق أضرار بـ 7 مؤسسات أخرى.

وأشارت إلى تضرر 15 منزلًا لصحفيين، و5 سيارات مملوكة لبعضهم ولمؤسساتهم على الرغم من أنها كانت تحمل إشارة واضحة على أنها للصحافة.

ويشير التقرير إلى أن الاحتلال عمل على اختراق 4 مواقع الكترونية لوقف تغطيتها للعدوان.

وقال المحامي عبدالله شريرة، منسق وحدة الحماية القانونية للصحفيين في المؤسسة: إن قوات الاحتلال لم تحترم القانون الدولي الإنساني الذي نص بشكل واضح على أن الصحفيين خلال أدائهم مهامهم في النزاعات المسلحة بأنهم مدنيين وأن مكاتب المؤسسات الصحفية والإعلامية ذات طابع مدني وتتمتع بالحماية.

وأشار شريرة إلى فرض الاحتلال قيود على إدخال معدات الحماية والسلامة، ومنع علاج الكثير منهم بالخارج خلال السنوات الماضية.

وطالبت مؤسسة بيت الصحافة، المجتمع الدولي بالوقوف إلى جانب الصحفيين والعمل على حمايتهم ووقف الانتهاكات والاعتداءات بحقهم، وتشكيل لجنة دولية محايدة فيما يتعرضون له ومحاسبة الاحتلال على ذلك.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *