Connect with us

عربي ودولي

بكين تؤكد إبعادها سفينة أمريكية من بحر الصين الجنوبي

بكين- “القدس” دوت كوم- (أ ف ب) -أكدت بكين الخميس أنها أبعدت سفينة حربية أميركية من بحر الصين الجنوبي، متهمة واشنطن بأنها تثير اضطرابات في هذه المنطقة المتنازع عليها.
وقال الجيش الصيني إن المدمرة التي تعمل بالصواريخ الموجهة “كورتيس ويلبر” كانت تبحر في جزر باراسيل التي تتنازع دول المنطقة السيادة عليها.
وأوضح الكولونيل تيان جونلي الناطق باسم منطقة القيادة الجنوبية للجيش الصيني في بيان نشر على مواقع التواصل الاجتماعي، إن “التصرفات الأميركية … تزيد من الأخطار الأمنية الإقليمية وقد تؤدي إلى سوء فهم وسوء تقدير وحوادث بحرية غير متوقعة”.
وتابع “إنه عمل غير مهني وغير مسؤول ويظهر أن الولايات المتحدة مصدر خارجي للأخطار الأمنية في بحر الصين الجنوبي”.
وتؤكد الصين أحقيتها بكل بحر الصين الجنوبي تقريبا الغني بالموارد الطبيعية.
وتطالب العديد من الدول الساحلية الاخرى المتاخمة مثل الفيليبين وماليزيا وبروناي وفيتنام أيضا بهذه المنطقة البحرية، وهي طريق رئيسي للتجارة العالمية.
وتعتبر هذه المنطقة مسرح توترات تصاعدت في وقت سابق من الأسبوع عندما وبّخت بكين واشنطن بعد توغل المدمرة نفسها في مضيق تايوان الذي يفصل بين الصين القارية وتايوان.
ويطالب النظام الشيوعي بجزيرة تايوان التي يعتبرها إحدى مقاطعاته ويهدد باستخدام القوة في حال الإعلان الرسمي عن استقلال الجزيرة.
من جانبها، عرضت واشنطن، حليفة تايبيه، إجراء تمرين “روتيني” في إطار عمليات “حرية الملاحة”.
وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان الأربعاء إن “السفن الحربية الأميركية تواصل عروض القوة في مضيق تايوان”.
وأضاف “هذه ليست حرية بأي شكل من الأشكال بل تخريب للاستقرار والسلام الإقليميين”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *