Connect with us

فلسطين

جذور تطلق الدفعة الثالثة لبرنامج تدريب أطباء الامتياز في فلسطين

أريحا- “القدس” دوت كوم- خالد عمار- أطلقت مؤسسة جذور للإنماء الصحي والاجتماعي، تحت رعاية وزيرة الصحّة الفلسطينيّة الدكتورة مي الكيلة، وبالشراكة مع المجلس الطبي الفلسطيني ونقابة الأطباء الفلسطينيين ومشروع “فاينانس فور جوبز”، الدفعة الثالثة من البرنامج التدريبي لأطبّاء الامتياز في فلسطين.

ويهدف البرنامج إلى تدريب أطبّاء الامتياز لتأهيلهم لاجتياز امتحان الامتياز الطبي الفلسطيني من أجل الارتقاء بمعرفتهم ومهاراتهم كي تنسجم مع واقع النظام الصحي الوطني، وتمكّنهم من تجاوز التحدّيات المهنيّة للانخراط بالنظام الصحي الوطني، بما يضمن النوعية والسلامة المهنية، خصوصاً في ظل الظروف الطبية الصعبة التي تمر بها فلسطين حالياً.



وحضر اللقاء ممثلون عن المؤسسات الشريكة من بينهم الدكتور أمية الخماش والدكتورة سلوى النجاب ممثلان عن مؤسسة جذور، والدكتور أمين ثلجي أمين عام المجلس الطبي الفلسطيني، والدكتور محمد لؤي رئيس اللجنه العلمية في المجلس الطبي الفلسطيني والدكتور عبد الله القواسمي مدير عام التدريب والبحث العلمي في وزارة الصحة الفلسطينية.


وأكد الدكتور أمية الخماش في كلمته الافتتاحية أن فكرة البرنامج نبعت من الاهتمام الكبير بأطباء الامتياز والتفكير في مساعدتهم في البدء بحياتهم المهنية وأن يكون البرنامج داعماً وحاضناً لأطباء الامتياز للدخول إلى حياتهم العملية بطريقة سلسة.


وقال الدكتور أمين ثلجي، أمين عام المجلس الطبي الفلسطيني: إن هذا البرنامج يعدّ برنامجاً وطنياً، ويحظى باهتمام وزارة الصحة الفلسطينية، ويحتضنه المجلس الطبي الفلسطيني.


وشكرت د. سلوى النجاب المشاركين والمحاضرين في هذا البرنامج، وطلبت منهم الالتزام والجدية لتحقيق النتائج المرجوّة منه.

وقال د. محمد لؤي: إن هذه الدورة لن تكون بديلاً عن الجامعة، ولكن تم تطويرها بشكل مكثف، فيها المساقات الطبية الأربعة، إضافة إلى اللغة الإنجليزية والاتصال والتواصل.


ويتميّز البرنامج بوجود مجموعة ونخبة كبيرة من الأطباء الذين سيقدمون محاضرات في هذا البرنامج، ومعظمهم رؤساء أقسام في المستشفيات المختلفة، ويملكون خبرات علمية وعملية واسعة لإكساب أطباء الامتياز الخبرة العملية التي ستبقى معهم في المستقبل، إلى جانب الخبرة العلمية التي ستساهم في زيادة فرص نجاحهم في امتحان الامتياز ودمجهم في سوق العمل، ومنهم: د. هيثم الحسن، رئيس قسم الجراحة في مستشفى المقاصد، د. حازم الأشهب من المستشفى الأهلي، د. فؤاد نفاع دكتور مساعد في جامعة النجاح، د.جوني خوري- استشاري أمراض القلب، د.معتز سلطان اختصاصي أطفال في المقاصد، د.حاتم خماش، رئيس قسم الأطفال وحديثي الولادة في المقاصد، د.سعيد سراحنة، رئيس جمعية النساء والولادة، د.بسام الأخضر، رئيس قسم الولادة في مستشفى المقاصد، د.هديل المصري، اختصاصية التوليد في المجمع الطبي ودائرة المرأة في وزارة الصحة، د.سهى الهمشري التي تلعب دوراً مهماً في رعاية البرنامج، وغيرهم العديد من الأطباء الذين لهم باع طويل في الحقل الطبي.

ونقلت لينا العارف تحيات جليل حزبون مدير شركة “فاينانس فور جوبز” للخدمات الاستشارية، وهي المؤسسة الداعمة للبرنامج معربة عن سعادتهم بالشراكة في هذا البرنامج، مشيدة بهذا الحضور بالبرنامج التدريبي لما له من أثر بالنهوض بالنظام الصحي الفلسطيني وتنميته وتأهيل الاطباء الفلسطينيين وتدريبهم، ولكون الدورة تأتي استجابة لجائحة الكورونا واحتياجات الشعب الفلسطيني الطارئة.


يُذكر أن شركة “فاينانس فور جوبز” للخدمات الاستشارية هي المنفذة لبرنامج سندات الأثر الإنمائي الخاص بتوظيف الشباب في فلسطين، بتمويل من أربعة مستثمرين: صندوق الاستثمار الفلسطيني، والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وبنك التنمية الهولندي، و”Invest Palestine” من خلال صندوق الاستثمار التشيلي-الفلسطيني (بذور الزيتون).


وسندات الأثر الإنمائي هي برنامج تمويل بالنتائج، ساهمت في تصميمه مؤسسة “Social Finance UK”، التي تستمر بتوفير النصيحة أثناء التنفيذ، ويمول البنك الدولي النتائج المتوقع تحقيقها من خلال هذه السندات، تدفع عند النجاح من خلال مشروع F4J، والمنفذ من قبل شركة البدائل التطويرية (DAI) لصالح وزارة المالية الفلسطينية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *