Connect with us

اقتصاد

“ريان أير للطيران” تسجل خسائر قياسية

دبلن – (د ب أ)- أعلنت شركة الطيران منخفض التكاليف الأيرلندية ريان أير هولدنجز اليوم الاثنين تسجيل خسائر سنوية قياسية خلال العام المالي الماضي، بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد، في حين لا تتوقع تحسنا كبيرا في النتائج خلال العام الحالي، رغم تخفيف القيود على حركة السفر العالمية مع تقدم برامج التطعيم ضد الفيروس.
وقالت الشركة في بيان صدر اليوم الاثنين إنه في حين سجلت معدلات حجز تذاكر الطيران زيادة كبيرة منذ أول نيسان/أبريل الماضي، مما يمثل إشارة إلى تعاف قوي خلال النصف الثاني، فإن أفق الرؤية المستقبلية يظل “قريبا من الصفر”  وهو ما يجعل من المستحيل تقديم تقديرات ذات معنى بشأن التوقعات المالية للشركة.
وسجلت الشركة خلال العام المالي الماضي المنتهي يوم 31 آذار/مارس الماضي خسائر بقيمة 815 مليون يورو (989 مليون دولار)  مقابل أرباح قدرها مليار يورو خلال العام المالي السابق.
وقالت الشركة إن جائحة فيروس كورونا المستجد  أدت إلى “اضطرابات وحالة غموض ضخمة” بالنسبة للعملاء وللموظفين مع تغيرات  الإرشادات والقيود الحكومية.
وأضافت الشركة أنه في حين تتوقع أن تظل الطاقة التشغيلية لخطوطها الأوروبية منخفضة  بدرجة ملموسة خلال المستقبل المنظور، فإن هناك فرصة لكي تزيد حوافز النمو مع دخول 210 طائرة جديدة من طراز بوينج 737 ماكس متعاقدة عليها الخدمة.
يذكر أن بريطانيا سمحت اليوم باستئناف رحلات السفر للسياحة، رغم أن عدد قليل من الدول مثل البرتغال هي التي تم إعفاء العائدين منها من الخضوع لفترة حجر صحي.
قد أضافت ريان أير أكثر من 240 ألف مقعد طائرة جديد  إلى رحلاتها من بريطانيا إلى البرتغال خلال الأسابيع القليلة الماضية، مشيرة إلى أنها تعتزم تعديل جدول رحلاتها خلال الصيف على أساس القواعد المفروضة على حركة السفر بين الدول.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *