Connect with us

عربي ودولي

بدء الحملة الانتخابية لمرشحي الرئاسة في سوريا

دمشق- (شينخوا) بدأت اليوم الأحد الحملة الانتخابية للمرشحين الثلاثة في انتخابات “الرئاسة” السورية، وهم الرئيس بشار الأسد ومحمود أحمد مرعي وعبدالله سلوم عبدالله.
ومن المقرر أن تستمر الحملة الانتخابية للمرشحين حتى 24 من أيار الجاري، على أن يكون يوم الثلاثاء 25 من الشهر ذاته “يوم صمت انتخابي”، بحسب ما أعلنه رئيس المحكمة الدستورية العليا جهاد اللحام في وقت سابق.
وملأت ملصقات المرشحين الذين قبلت المحكمة الدستورية العليا طلبات ترشحهم، ساحات وشوارع العاصمة دمشق.
واختار الرئيس الأسد “الأمل بالعمل” شعارا لحملته الانتخابية، وملأت ملصقاته الشوارع والساحات الرئيسية في دمشق والمدن السورية.
فيما بدأ المرشح محمود مرعي، وهو محام وعضو في المعارضة السورية بالداخل، حملته الانتخابية تحت شعار “معا..للإفراج عن معتقلي الرأي”، وفي مكان آخر وضع ملصق له يقول “معا..لأننا شركاء.. والدولة للجميع”.
وقال مرعي في اتصال هاتفي مع وكالة أنباء (شينخوا) بدمشق، إن “برنامجي الانتخابي يركز على الثوابت الوطنية، وإرساء الوحدة الوطنية ومحاربة الاحتلال الأجنبي”.
وأضاف مرعي أن “برنامجي الانتخابي يتضمن أيضا العمل على رفع العقوبات الأمريكية عن سوريا والتي فرضت بشكل أحادي، وطالت المواطن السوري بشكل أثر على حياته الاقتصادية بشكل كبير.. هذه ثوابت وطنية في برنامجي الانتخابي”.
ومن ضمن البرنامج الانتخابي لمرعي، تأمين فرص عمل للشباب، وتمكين المرأة ليكون لها دور في الحياة السياسية، وتغيير وتعديل وتطوير قانون الأحزاب والانتخابات والإعلام.
أما المرشح الثالث عبد الله سلوم عبد الله، عضو المكتب السياسي في حزب “الوحدويين الاشتراكيين” فقد بدأ حملته الانتخابية تحت شعار (قوتنا بوحدتنا).
وحملت لوحاته الإعلانية في الطرق عناوين فرعية مثل “لا للإرهاب” و”نعم لدحر المحتلين”.
كما بث التلفزيون الرسمي السوري مقطع فيديو للمرشح عبد الله سلوم عبد الله يتحدث فيه دور الأحزاب في صناعة مستقبل سوريا.
وعبد الله سلوم هو عضو سابق في مجلس الشعب السوري، وشغل منصب وزير دولة لشؤون مجلس الشعب في الفترة من 2016-2020.
وستجري الانتخابات للمواطنين السوريين في الخارج يوم 20 أيار الجاري، فيما تجري بالنسبة للسوريين داخل البلاد في 26 من الشهر ذاته.
وكان 51 شخصًا قد قدموا طلبات ترشح للانتخابات “الرئاسية” في سوريا.
وتعد هذه ثاني انتخابات “رئاسية” تجري في سوريا في ظل الدستور، الذي تم إقراره عبر استفتاء شعبي في عام 2012.
وجرت آخر انتخابات “للرئاسة” في سوريا في حزيران من العام 2014، وفاز فيها الرئيس بشار الأسد بنسبة 88.7 من الأصوات، في مواجهة مرشحين آخرين، هما عضو مجلس الشعب ماهر الحجار والنائب السابق حسان النوري.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *